اخبار الكالشيوانتر ميلان

التراس الإنتر يدافع عن مشجعي كالياري

دافع Inter ultras عن جماهير نادي كالياري بعـد قيام الأخير بالإساءة العنصرية الى روميلو لوكاكو، ووصفوا هتافاتهم بأنها مجرد “وسيلـة” لدعم الفريق، وقـد صـدر هذا التصـريح عن مجموعة L’Urlo della Nord على صفحتها على الفيس بوك والتي سعـت الى تبرير سلوك جمهور نادي كالياري خلال مباراة الأحد بعـد تصريحاتهم العنصرية ضد لوكاكو | شاهد المزيد: لوكاكو يوجه رسالة حول العنصرية !.

وأضافـت الرابطـة عبر صفحتها على الفيس بوك: “مرحبا روميلو، نكتب لك بالنيابة عن الـ”كورفا نورد”، نعم نحن من رحبنا بك عند وصولك لميلانو، نحن اسفون حقاً لأنك تعتقد ان ما حدث في كالياري كان عنصريـاً، عليك ان تعلم ان ايطاليا ليست كغيرها من دول شمال اوروبا حيث تجـد العنصرية مشكلة حقيقة”

وأضافوا أيضاً: “نحن نفهم انه كان ظهر كأنهم عنصريً بالنسبة لك، ولكن الأمر ليس كذلك، فنحن في ايطاليا نستخدم بعض الطرق من اجل مساعدة الفريق فقط ومحاولة جعـل الخصوم متوترين وليس لدينا اي عنصرية”

“نحن في ايطاليا منظومة متعددة الأعراق ونرحب دوماً بالجميع من كل مكان ومع ذلك فإننا نستخدم هذه الطريقة مع لاعبي الفرق الأخرى وربما نستخدمها في المستقبل، هذا لا يعني اننا عنصريين وجمهور كالياري ليس جمهوراً عنصريـاً”

“عليك ان تعلم ايضاً ان المشجعين في الملاعب الإيطالية  يستخدمون هذه العبارات فقط من اجل مساعدة فريقهم وإرباك الخصم وليست بسبب العنصرية، يرجى النظر في هذا الموقع من المشجعين الإيطاليين كشكل من اشكال الإحترام انهم يخشون منك تسجيل المزيد من الأهداف التي قد تسجل على قريفهم وليس لأنهم يكرهوك او انهم عنصريون”

الأخبار المتعلقة

وأضافو أيضاً: “العنصرية الحقيقية هي قصة مختلفة تماماً ويعرفها جميع عشاق كرة القدم الإيطالية جيداً”

ووجـه الألتراس رسالة لـ”لوكاكو” قائلين: “عندما تعلن ان العنصرية هي مشكلة يجب محاربتها في إيطاليا فإنك بذلك تساعد فقط في قمع كل مشجعي كرة القدم ونحن منهم وانت بذلك تساهم في خلق مشكلة ليست موجودة بافعـل وإيطاليا ليست كغيرها من الدول”

وأضاف التصريح ايضا: “نحن جمهور حساس، ونضمن لك انه يوجد في منظمومتنا العديد من المعجبين من كافة الأعراق وحتى من اجزاء اخرى من ايطاليا يستخدمون هذه الطريقة ايضاً فقط لهدف الإستفزاز، الرجاء مساعدتنا على توضيع ماهية العنصرية حقاً وان المشجعين الإيطاليين ليسوا عنصريين”

واضاف التصريح: “يجب ان تبدأ المعركة ضد العنصرية الحقيقية في المدارس وليس في الملاعب، فالجماهيم هم من المشجعين وهم يتصرفون بطرق مختلفة عندما يكونون داخل الملعب وليست كما يتصرفون بحياتهم الطبيعية، اننا نضمن لك ان ما يفعلونه او يقولونه للاعب داخل الملعب ليس هو نفس الشعور في الحياة الطبيعية، ربما لسنا مثاليين ويمكننا ان نفهم شعورك بالإحباط من هذه التعبيرات ولكن من المؤكد انها ليست عنصرية، ومرة اخرى، مرحباً بك روميلو”

عرض المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

خطأ في مانع الإعلانات

تم العثور على مانع الإعلانات في متصفحك، فضلاً وليس امراً نرجو ايقافة وتحـديث الصفحة مرة أخرى