انتر ميلانمقالات

في خُردة الإنتر , إيفان الرهيب !

قام أنتونيو كونتي بإلقاء اللاعب الكرواتي إيفان بيريسيتش إلى خُردة نادي إنتر ميلان التي لا تحتمل أي إضافات جديدة لأنها مزدحمة بما فيه الكفاية كما كتب ريتشارد هول كاتب إيطالي.

لقد كانت الرسالة واضحة بل كانت رسالة قوية للغاية , إيفان لم يعد لديك مكان في نظام أنتونيو كونتي الجديد , ذاك البيان الصادر قبل يومين من مدرب الإنتر كان في وقت غير مُناسب وغير ضروري إلى حدٍ ما , فما زال الفريق لم يبدأ الموسم , ما زالت البداية , فما هو السبب وراء ذلك الغضب ؟ , بديهياً , الآن ينتقل اللاعب الكرواتي إلى قائمة اللاعبين المُطالب خروجهم من النادي في هذا الصيف , وهي رسالة أيضاً مُجدداً للآخرين لماورو إيكاردي ورادجا ناينغولان وبورخا فاليرو , فهل هذا قرار حكيم ؟.

“لا أعتقد أن بيريسيتش مُلائم للدور الذي أطلبه منه لذا فإن المكان الوحيد الذي يُمكنه أن يلعبه هو في المقدمة فقط” , تلك هي كلمات كونتي التي كانت بعد الهزيمة أمام مانشستر يونايتد , ولم يكتفِ إلى هذا الحد بل أثنى على أداء دالبيرت وعمله قبل أن يعود لينتقد الجناح الكرواتي من جديد , “الأحاسيس كانت سلبية” , “لم يستطع أن يعطي الفريق ما يحتاجه إليه” , هذه الكلمات كانت كلها مُتناقضة عندما قدم للإنتر وفي مؤتمره الصحفي الأول مع بيب ماروتا , إختار بيريسيتش تحديداً للثناء عليه بشكل خاص حول سلوكه ومستوى لياقته البدنية.

حتى لو كان أدائه في مركزه الجديد كجناح متأخر على الأطراف لا يتناسب مع معايير كونتي , وحتى لو أُسيء تفسير الدور الذي كان من المُفترض عليه أن يلعبه , فهل كان هذا كله يستحق هذا الغضب ؟ , فالأمر ليس سهلاً التحول فجأة من الجناح إلى الخلف , فهذا أمر يستغرق الوقت للتكيف عليه , حتى المُدافعين يحتاجون إلى الوقت للتكيف على النظام الجديد كثلاثة مُدافعين , كونتي يفهم هذا الشي أكثر من أي شخص آخر , فهذا النظام الذي طبقه في معظم الأندية التي دربها يحتاج إلى الوقت.

لم يُكن مُفاجئاً بأن تكون ردة فعل الكرواتي عكسية وأصبح الآن غير سعيد بعد تلك الكلمات التي أدلى بها كونتي فمستقبله يبدو أنه سيكون في مكان آخر , ربما التوجه للدوري الإنجليزي وربما إلى الصين , يبدو الأمر كما لو أن ذاك الغضب الذي أطلقه كونتي هو جزءاً من خُطة أكبر , كان صاخباً في الأيام الآخيرة حول سوق الإنتقالات المُخيب للآمال حتى الآن , فقد فشل النادي في ضم إيدين دزيكو وروميلو لوكاكو حتى الآن , وأشار أن أكبر المشكلات الحالية هي عدم مغادرة أي لاعب الذين من المُفترض خروجهم حتى هذه اللحظة , وبالتالي لا توجد أموال متوافرة حالياً للشراء أو لجلب وافدين جُدد.

كونتي يستخدم طريقة ما أصبحت واضحة , ذاك الغضب والصخب الذي أطلقه لم يكن إلا وسيلة للضغط على الإدارة , فقد كان واضحاً أنه بحاجة إلى مهاجمين قبل بداية الموسم الجديد , وهذا التصريح أو الكلمات التي أدلى بها عن إيفان ما هي إلا طريقة للضغط وهدم أية عقبات تقف أمامه , قد يكون هذا النهج غير مُحبب للجميع أو المُفضل , لكنها كلمات واضحة ورسالة مباشرة للصحافة وعلى الملاً , كما لو أنه يلعب على الحبلين.

ولهذا السبب يبدو بأن إيفان بيريسيتش سيكون هو الضحية التي ستجلب المال , السؤال هُنا : هل كان إيفان فظيعاً وسيئاً لهذه الدرجة ؟ , ربما لا , لكن هل يُمكن التضحية به حتى يتمكن كونتي من ضم أحد مهاجميه ؟ , بالتأكيد نعم , على الأقل في عقل المدرب.

مُترجم , ItaliaFootball.net

عرض المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock