يوفنتوساخبار الكالشيو

مارتيوتشيلو : هيغوايين على نفس مستوى ديبالا , ساري قد تحسّن !

رؤيا نيوز

أوضح جيوفاني مارتيوتشيلو  المساعد الفني لمدرب نادي يوفنتوس ماوريتسيو ساري بأن غونزالو هيغواين على نفس مستوى ديبالا , وأن ساري قد تحسّن بالسنوات الأخيرة.

أحرز جورجيو كيليني هدف المباراة الوحيد أمام نادي بارما , ليحقق البيانكونيري أول 3 نقاط مُهمة في الجولة الإفتتاحية من الموسم الجديد.

تحدث مارتيوتشيلو عبر قنوات الـ Sky Sport Italia , قائلاً :”كان الجو حاراً وأدّى ذلك إلى إرتكاب الأخطاء القليلة , لكن في الشوط الأول كان الأداء جيداً أمام فريق بارما الذي كان قوياً على أرضه”.

يُضيف : “قبل كل شيء , لقد قمنا بعمل جيد لإيقاف الهجمات المرتدة من طرف بارما الذي كان قوياً في هذه النقطة , كان هناك إنخفاض على مستوى اللياقة البدنية في الشوط الثاني مما جعلنا نلعب بشكل أكثر توازن , المباراة الأولى دوما من إفتتاح الموسم تحتوي على علامات إستفهام , كان من الممكن أن نكون أفضل خاصةً مع فرص الشوط الأول التي قمنا بها , لكن بشكل عام المباراة سارت بشكل جيد”.

مارتيوتشيلو كان على مقاعد البدلاء خلفاً لساري الغائب بسبب إلتهاب رئوي وعليه لن يكون متواجداً أيضاً المباراة القادمة أمام نابولي , حيث فوجىء الجميع بالبدء بهيغوايين بدلاً من ديبالا على أرض الملعب.

الأخبار المتعلقة

يقول : “هذا فريق مليء بالأبطال , يجب أن نتخذ الخيارات واليوم إخترنا اللاعبين الأكثر خبرة , لكنه موسم طويل مع العديد من البطولات وسنحتاج للجميع , أعتقد أن إختيار هيغواين تم إتخاذه لأنه أكثر خبرة في مركز رأس الحربة , إجراء المقامرات في المباراة الأولى أمر غير ضروري , البيبيتا تدرب بشكل جيد جداً خلال الأيام القليلة الماضية”.

يٌضيف : “هيغواين في الوقت الحالي على نفس مستوى باولو ديبالا , فهم قادران على التناوب , لكن ذلك يعتمد على خصائص كل واحدٍ منهما , من الصعب التغلب على بارما هنا , كما هو واضح من الزيارات العشر الأخيرة للبيانكونيري والتي كانت دائماً مباريات صعبة , كان الشيء المهم هو الفوز وقد حققنا ذلك”.

مارتيوتشيلو عمل مع ساري في نادي إمبولي , ثم إنفصل عنه ومجدداً تم لم الشمل بينهما هذا الموسم في تورينو , فماذا تغير ؟

يُجيب : “إستمعت لساري في نهاية الشوط الأول وبعد صافرة إنتهاء المباراة , كان سعيداً حقاً في النهاية , لكن بما أنه يحب الكمالية والجمالية في كرة القدم لقد كان غاضباً للغاية ,  لقد تحسن ماوريتسيو منذ آخر مرة عملت معه , في البداية أصبح يدخن بشكل أقل وهذا بالتأكيد تحسن , كما أنه أصبح أقرب للاعبين خلال التدريبات , أصبح بإمكانه صرف النظر عن القضايا التي خارج الملعب , وتركيزه يكون نحو الأمور المهمة فقط”.

عرض المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى